Nikon Imaging | Kuwait | Middle East and Africa

Library of Inspiration

تجربة تصوير البرق

إن البرق عبارة عن حدوث تفريغ طبيعي كهربائي بين السحب أو بين سحابة والأرض. تعتبر درجات حرارة البرق، التي يتم توليدها في أنظمة الصواعق المشحونة كهربائيًا، أكثر سخونة من سطح الشمس، وبالتالي يمكنها أن تنطوي على درجة عالية من الخطورة. في حين يعتبر البرق ظاهرة طبيعية رهيبة، إلا أنه من أجمل هذه الظواهر. لا يمكن التنبؤ بحدوث العواصف البرقية ويمكنها أن تضرب في أي زمان ومكان، وبالتالي قد تكون محاولة الحصول على صورة فوتوغرافية لها أمرًا بالغ الصعوبة، ولكنه غير مستحيل.

السلامة أولاً

بينما يعتبر تصوير البرق تجربة مجزية جدًا، من الضروري أيضًا أن تحافظ على سلامتك وتحول دون إصابتك بأي ضرر. لتحديد ما إذا كان البرق قريبًا منك، حاول الاستماع إلى الرعد. إذا سمعت أصوات الرعد، فمن المستحسن أن تنتقل إلى الداخل. إذا شعرت بخوف شديد أو إذا شعرت بوخز خفيف على بشرتك، فهذا يعني أن هناك فرصة كبيرة بأن يكون البرق على وشك الحدوث. لا تصور البرق في المناطق المفتوحة، وتحديدًا حيث المياه أو الأشجار العالية أو المنشآت موجودة في مكان قريب.

الاستعداد هو العنصر الأساسي

بعد أن تعثر على عاصفة برقية تحدث بالقرب منك، حاول البحث عن نقطة ستتمكن فيها من مشاهدة السماء بطريقة جيدة. فكر في تركيبك والطريقة التي تريد بها ظهور لقطتك. لالتقاط صورة أكثر تشويقًا، عليك تضمين عناصر من المقدمة أو الخلفية، ولكن تأكد من أن الإطار يغطي مساحة أكبر من السماء. نظرًا لاستخدام سرعات غالق طويلة، من المستحسن أن تقوم بتركيب الكاميرا على حامل ثلاثي الأرجل لتمكين الثبات والحصول على لقطات خالية من الضبابية. إذا كنت في الهواء الطلق، فتذكر ضرورة حماية معداتك من ظروف الطقس القاسية. استخدم مظلة أو غطاء واقٍ من المطر لمنع حدوث أي بلل في الكاميرا أو العدسة.

الإعدادات المستحسنة

  • من شأن استخدام عدسة زاوية واسعة مثل AF-S NIKKOR مقاس 14-24 مم f/2.8G ED أو AF-S NIKKOR مقاس 18-35 مم f/3.5-4.5G ED أن يسمح لك بتغطية منطقة واسعة من الإطار، مما يؤدي بالتالي إلى زيادة فرص التقاط الصاعقة في مجال رؤيتك.
  • اضبط عدستك على التركيز البؤري اليدوي ثم ركّز في موضع اللانهاية. صوّر بعض اللقطات الاختبارية من خلال التركيز على كائن بعيد.
  • اضبط ISO إلى أدنى إعداد ممكن، مثل ISO 100، وحوّل الكاميرا إلى الوضع اليدوي. سوف يسمح لك ذلك بالتحكم في الفتحة وسرعة الغالق.
  • اختر سرعة غالق طويلة مثل 20 إلى 30 ثانية، واستخدم فتحة ملائمة بين f/8 إلى f/11 بحسب السطوع الشامل في المشهد. قد تكون فتحة واسعة مثل f/5.6 مناسبة للحصول على لقطة أكثر سطوعًا. وبالمقارنة، فإن اختيار فتحة أصغر مثل f/11 قد يؤدي إلى تصوير لقطة أكثر دكنة.

من المستحسن أيضًا استخدام كبل مرن بعيد، مثل سلك التحكم عن بعد MC DC2 أو وحدة التحكم عن بعد اللاسلكية WR-R10 وWR-T10. من شأن ذلك أن يمنع اهتزاز الكاميرا غير المقصود ويسمح لك بالمحافظة على سلامتك حتى مرور العاصفة.

مرحلة ما بعد معالجة الصور

إذا كان باستطاعتك التقاط عدد من الصواعق من موقع التحكم الأفضل نفسه، فيمكنك تسليط الضوء على حدة العاصفة عن طريق تكديس الصور أثناء مرحلة ما بعد المعالجة. تعتبر الصواعق عشوائية وغير منتظمة، ولذلك ستحتاج إلى التحلي بالصبر للحصول على اللقطة التي تريدها. تعرّف على الأجهزة والإعدادات لكي تعتاد عليها، وتابع التصوير، وحافظ على سلامتك!