Nikon Imaging | Kuwait | Middle East and Africa

تقنية نيكون

شرح نقاط التركيز في نظام التركيز البؤري التلقائي من نيكون

عندما تجري التغيير من كاميرا في هاتف ذكي أو كاميرا صغيرة الحجم إلى كاميرا DSLR، من الضروري كخطوة أولى أن تكوّن فهمًا شاملاً لكيفية عمل نظام التركيز البؤري التلقائي في الكاميرا وكيف يمكنك استخدامه لكي تتمكن من التحكم في جودة الصورة.

يقوم نظام التركيز البؤري التلقائي في الكاميرا بضبط عدسة الكاميرا بطريقة ذكية للتركيز على الهدف. يتكون نظام التركيز البؤري التلقائي من نقاط تركيز يمكن تكوينها لتكييف أسلوبك في التصوير مع أهدافك. من شأن هذا الأمر أن يمنح قدرًا أكبر من الحرية لأساليب وتقنيات التصوير عند استخدام أوضاع تركيز بؤري تلقائي مختلفة، مع ضمان الحصول على أداء موثوق في جميع الحالات.

فهم نقاط التركيز. ما هي هذه النقاط؟

تشير نقاط التركيز إلى النقاط داخل إطار الكاميرا التي تستخدمها الكاميرا للإقفال على الهدف الجاري التقاطه. وعند الضغط على زر تحرير الغالق حتى المنتصف، تصدر كاميرا DSLR عادةً “صوت تنبيه” وسوف تضاء بعض نقاط التركيز في معين المنظر أو على شاشة LCD أثناء استخدام وضع المنظر المباشر. وهذا يعني أن مستشعر التركيز البؤري التلقائي في كاميرا DSLR قد تعرّف تلقائيًا على المناطق التي سيتم التركيز عليها.

يمكنك أن تختار استخدام نقطة تركيز واحدة للتركيز على نقطة دقيقة على هدفك، أو استخدام عدة نقاط تركيز أو جميعها لتصوير الأهداف المتحركة. تعتبر نقطة التركيز البؤري المركزية النقطة الأكثر حساسية ودقة، وهي تقع في مركز معين المنظر، وتعتبر مثالية لاستخدامها في مختلف ظروف الإضاءة. وتعتبر أيضًا الأنسب عندما يكون الهدف موضع الاهتمام موجودًا في وسط الإطار.

تتضمن عادةً الكاميرات المخصصة للمبتدئين عددًا أقل من نقاط التركيز في نظام التركيز البؤري التلقائي. ومن ناحية أخرى، تتضمن كاميرات DSLR المخصصة للمصورين المحترفين الكثير من نقاط التركيز المحددة الموضع بطريقة استراتيجية، بما في ذلك أقصى اليسار واليمين من إطار الصورة. يمكن رؤية هذا الاختلاف في تموضع نقاط التركيز عبر معين المنظر.

توفر كاميرا DSLR المزودة بعدد أكبر من نقاط التركيز تغطية أوسع، مما يؤدي إلى تقليل احتمالات وجود هدفك خارج نطاق التركيز، وتتبع الأهداف حتى أثناء تحركها نحو حواف الإطار.

يمكن ملاحظة الفرق بشكل أفضل عند التصوير باستخدام عدسات تقريب، حيث يمكن الحصول على نسبة مئوية أعلى من الصور البالغة الوضوح عند تصوير لقطات طويلة متتابعة.

المستشعرات العمودية في مقابل المستشعرات المتعامدة

تتضمن أنظمة التركيز البؤري التلقائي ثلاثة أنواع من نقاط التركيز – العمودية والأفقية والمتعامدة:
• تعتبر المستشعرات العمودية والأفقية أحادية البعد ولا يمكنها أن تكشف إلا عن الخط العمودي أو الأفقي
• تعتبر المستشعرات من النوع المتعامد ثنائية الأبعاد، وتأخذ في الاعتبار الخطوط العمودية والأفقية، وتضفي عليها المزيد من الدقة

تعتبر المستشعرات من النوع المتعامد مفيدة على وجه التحديد عند تصوير أهداف تتحرك بسرعة كما في تصوير الأحداث الرياضية، ولكن ثمة حالات أخرى تستفيد هي أيضًا من هذه المستشعرات. يستخدم مصورو العائلات وحفلات الزفاف والصور الشخصية في أغلب الأحيان أسلوب التركيز وإعادة التركيب للكشف عن التركيز بواسطة مستشعر من النوع المتعامد، يلي ذلك تبديل مجال رؤية الكاميرا للحصول على التركيب المطلوب بدقة.

استخدام نظام التركيز البؤري التلقائي من نيكون لمصلحتك

تسمح لك ميزة التركيز البؤري التلقائي لمنطقة ديناميكية، وهي عبارة عن وضع من ضمن أوضاع منطقة التركيز البؤري التلقائي المتعددة المتوفرة في كاميرات DSLR من نيكون، بتحديد نقطة تركيز بؤري تلقائي واحدة مع نقاط التركيز المحيطة كنقاط تركيز احتياطية، وهذا ما يعتبر ميزة مهمة عند تصوير الأهداف المتحركة.

يوفر نظام التركيز البؤري التلقائي من نيكون عدة اختيارات – 9 أو 11 أو 21 أو 25 أو 39 أو 51 أو 72 أو جميع النقاط لغاية 153 نقطة (يختلف هذا العدد باختلاف طراز DSLR) لمجموعة واسعة من ظروف التصوير. تتميز الصور الناتجة بشدة الوضوح والنقاوة والتفاصيل في كل مرة.

بشكل عام، من المستحسن اختيار عدد أكبر من نقاط التركيز للأهداف ذات تباين منخفض إذا كانت الكاميرا تواجه صعوبة في التركيز، أو للأهداف النشطة التي من الصعب أن تبقى مؤطرة في نقطة واحدة. باستطاعة المصورين زيادة عدد نقاط التركيز إذا كان الهدف يتحرك بشكل غير متوقع أو إذا كان يحتل منطقة كبيرة في الإطار أو عندما يتواجد في حافة الإطار.

على سبيل المثال، يعتبر خيار 9 نقاط مثاليًا إذا أردت التركيز على هدف معين في الإطار، مثل رياضي واحد ضمن مجموعة لاعبين، أو عيني الهدف في صورة شخصية.

أو، يقوم التركيز البؤري التلقائي لمنطقة ديناميكية من 25 نقطة بتعقب منطقة أوسع في الإطار، على سبيل المثال، متزلج على الجليد يقوم بحركة.

قد يكون التركيز البؤري التلقائي لمنطقة ديناميكية من 51 أو 72 نقطة مفضلاً -إذا تضمنت الخلفية أنماطًا منتظمة ومفضلة، مثل اللوحات أو المدارج.

يغطي نظام التركيز البؤري التلقائي من نيكون من 153 نقطة منطقة واسعة عبر الإطار، مع تباعد من الحد الأدنى بين كل نقطة، بما في ذلك 99 مستشعرًا من النوع المتعامد لتحسين إمكانية التعرف على الأهداف. يعتبر هذا الأمر فعالاً بشكل خاص حتى عند تعقب الأهداف ذات الحركات غير المنتظمة التي تتوجه نحو زوايا الإطار.

يمكنك دومًا الرجوع إلى لوحة التحكم العلوية ومعين المنظر في كاميرا DSLR من نيكون للتأكد من أنك تستخدم وضع منطقة التركيز البؤري التلقائي المناسب.